قلمي
الأمناء نت / مريم محمد الداحمة :

لساني قلماً بحبر المداد

عشقتهُ يوماً لأكتب عن زمن الاجداد

......

فقلمي شعاري يوقع الجياد

ويتحدث عن مرمطة البلاد

......

وقلمي سلاحي على مدى الأزمان

ادافع بهِ عن الحق و الاديان

......

فقلمي رصاصة تصيب الدماغ

وتخرج سليمة دون إنفحار

......

قلمي عدواً لكل خائن وكذاب

كونه يفضحه في الصحف والإعلام

......

وقلمي يكتب كل ما يخطر في البال

رواياه تتحدث عن زمن الادغال

......

قلمي صديقي منذ ُ الطفولة

يلون حياتي وكتبي المقفولة

......

عشقتهُ جدا بحق الالاه

فحبه جعلني لا اعشق سواه

......

فحقاً أنا ضائعة بدونه

فهو لساني ولا اتحدث بسواه

......

فشكرا إليك يا رمز الالهام

وسلامي عليك يا اصدق وأوفى الخلان

 

متعلقات
مكتب صحة شبوة يناقش الخطة الميدانية لمعالجة سوء التغذية في ثلاث مديريات
استشهاد اب وابنته بقصف حوثي شمال الضالع
شكرا للقائد فريق أول (بن زايد)
مدير مكتب اللواء 39 مدرع يحجز مرتبات الجنود
سكان محليون بالمعلا يشكون انقطاع المياة عن مساكنهم لليوم الثامن على التوالي